المفوضية السامية لحقوق الإنسان: “اليمن يعيش أوضاع حقوقية صعبة”

Yemen SEnvoy

قال روبرت كولفيل من مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان بأنه قد استمر سقوط الضحايا المدنيين في اليمن خلال الأيام القليلة الماضية حيث يقدر إجمالي عدد المدنيين الذين قتلوا بين 26 مارس و 22 أبريل أكثر من 551 شخص من بينهم 31 امرأة وحوالي 100 طفل.

وقد سجلت المفوضية عددا من الغارات الجوية التي ضربت مواقع عسكرية ومدنية في صنعاء وإب وحجة وتعز، مما أدى إلى مقتل 58 مدني بينهم سبعة أطفال علما بأن هذه الأرقام لا تشمل سوى المدنيين كما أدت هذه الغارات كذلك إلى إصابة حوالي 185 مدني بينهم 35 امرأة و 67 طفلا وهدم وتدمير 64 مبنا عاما بشكل كلي أو جزئي الأمر الذي أدى إلى صعوبة مساعدة المدنيين المصابين.

وأشارت المفوضية السامية إلى استمرار العنف يوم 21 أبريل في المحافظات الجنوبية بسبب المعارك في الشوارع بين الجماعات التي تدعم أعضاء اللجنة الشعبية التابعة للحوثيين وجماعات مسلحة محلية في أبين والضالع وعدن ولحج حيث سقط محافظة أبين 14 مدنيا قتيلا على الأقل وأصيب 14 آخرين بسبب إطلاق النار العشوائي.

وقد تضرر العديد من مكاتب الأمم المتحدة في هذه المناطق، بما في ذلك المنظمة الدولية للهجرة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومنظمة الأغذية والزراعة ومفوضية حقوق الإنسان. ويذكر بأنه لم تقع إصابات ضمن موظفي الأمم المتحدة.

Comments are closed